يأتونك رجالا … قصة من الواقع .. بقلم كوبال الشاذلي

23 11 2010

إلا قولي يا أستاذ أيه حكاية الدروشة اللي سمعت إنك فيها دي ..؟

كان هذا أ/ تامر  وهو يستدرجني لفتح حوار شخصي بعيدا” عن مشكلات العمل ونوادره ومواقفه

آه يا تامر هو إنت سمعت إنما أنا شفت بعيني أما خدني لزيارة السيدة زينب .. تخيل إنه وقف قرب المقام وفضل يبوس فيه …!!

كان هذا أ/ أحمد  في محاولة لإستفزازي كي أضطر لفتح حوار قد نتناقش فيه لساعات كثيرة دون ملل – عفوا” فالمحامون عندما يتناقشون يكون الأمر أشبه بصراع مستميت لأنه لا ينتهي إلا بإقتناع أحد الطرفين بوجهة نظر الطرف الآخر ، وإلا فالنقاش لن ينتهي –

هممت بالحديث إلا أن تامر قال … ماتيجوا ناكل كبده علشان وحشتني

لم نرد عليه أنا وأحمد لأننا قد توجهنا بالفعل إلي عربة الكبدة أثناء حديث تامر ووقفنا نطلب من البائع بعض السندويتشات  ، وأثناء تناولنا لسندوتشات الكبده اللذيذة قال أحمد .. نفسي ربنا يكتب لي أحج وأروح مشي لغاية الحرم

قلت له آه يا أحمد ربنا يكتبهالنا يا رب أنا نفسي فيها بصراحة

نظر له تامر بنظرة إستنكار ودهشة قائلا” .. أيه يا أحمد هو إنت كمان هتقول كلام الدراويش ده

ربنا كارمنا إننا عايشين في عصر فيه كل وسائل التنقل من طائرات وبواخر وسيارات وإنت تقول تحج مشي

هممت أن أرد علي تامر بآية قرآنيه دارت في ذهني إلا أنني وجدت هاتفي المحمول يرن فقمت بالرد علي الإتصال وأجلت ردي علي تامر إلي أن أنتهي من المكالمة ..

وأثناء المكالمة يأتي رجل من أول الشارع يلبس جلباب بلدي فضفاض وشال وذقنه كثيفة تتبعته ببصري وأنا أتكلم في الهاتف وهو يقترب من عربة الكبده..

جاء الرجل وجلس علي الرصيف أمامنا مباشرة ونظر إلينا ثم رفع كف يده ووضعه علي خده وقال

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم

بسم الله الرحمن الرحيم

وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَىٰ كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِنْ كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ ﴿٢٧﴾ لِيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَعْلُومَاتٍ عَلَىٰ مَا رَزَقَهُمْ مِنْ بَهِيمَةِ الْأَنْعَامِ ۖ فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْبَائِسَ الْفَقِيرَ ﴿٢٨﴾ ثُمَّ لْيَقْضُوا تَفَثَهُمْ وَلْيُوفُوا نُذُورَهُمْ وَلْيَطَّوَّفُوا بِالْبَيْتِ الْعَتِيقِ

صدق الله العظيم

الفاااااااتحة

سرت في جسدي قشعريرة رهيبة ساعتها … فتلك الآية هي التي كنت سأقولها لتامر قبل ما تأتيني المكالمة

حاولت التفحص في وجه هذا الرجل فلم أتبين ملامحه بدقة بسبب التلفيحة التي كان يضعها علي رأسه

أخذ الرجل اللي فيه النصيب من البائع ومضي في طريقة

كنت أرغب في أن أهرول ورائه وأسأله من هو إلا أنني شعرت بشيء يمنعني ..

نظرت إلي تامر وقلت له

هل سمعت الرد

قال الرد علي أيه

قلت له أنك أستنكرت علينا أن تمنينا أن نذهب للحج مشيا” علي الأقدام وهممت أن أتلوا عليك آية من القرآن وشغلني الرد علي التليفون فأتي هذا الرجل وجلس أمامنا وتلي نفس الآية التي كنت سأتلوها

أَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا

رجالا يعني ماشيين يا تامر

نظر تامر لي ولأحمد في خجل

فقلت له لم يكن الرد مني يا تامر

لم يكن مني

بل منه

منه

( اللهم وقد علمت نوايانا وأشواقنا فأكتبنا عندك من الحجاج هذا العام )

من الحجاج السائرون علي الأقدام


الإجراءات

Information

4 تعليقات

19 12 2010
خادم الرواق

جميل يا متر
كمل
أراك خلال ايام أنا وجولي وياريت نقضي ليلة في الحسين سويا

25 12 2010
محمود حسين الكتانى آل حسين

( اللهم وقد علمت نوايانا وأشواقنا
فأكتبنا عندك من الحجاج هذا العام )
من الحجاج السائرين علي الأقدام

أسال الله ان يحقق دعاءك ونكون صحبة
بس ياريت يكون طائرين لأن السن له حكمه
وانت عارف ….
عموما قصة رائعة بس مايفمهاش غير المجازيب
ومدد ياستنا ياأم العواجز وانا منهم

25 12 2010
محمود حسين الكتانى آل حسين

الحبيب الغالى سيدى كوبال
طبعا إنت لم تعرفنى بهذا الرواق
وعلى فكره انا عرفت بأمر هذا الرواق المبارك
بإذن عالى جدا ……..
وطبعا إنت سيد العارفين يعنى إيه إذن
وفاهم الإذن بييجى منين
وربنا يكرم الأستاذ تامر ويعرف هو كمان
وماتنسانيش فى واحد كبده
*************************
ومدد يا ستنا مدد
صلى على جدك ربنا
صلاة من غير عدد
يوم مولدك جمع كبير
إنس وجان الكل جالك
جايين كتير من غير عدد
الكل جاى لجل المدد
مدد ياستنا مدد

استحلفك بالله
ثم بعدد اللى عصى من الخلق
واللى عبــد
حنى علينا أدركينا أغيثينا
إنتى الرئيسة والكل
جايلك من هدد
مدد ياستنا مدد

فقير وطالب وصلكم
حنى عليه وادعيه إرضيه
مديه يا ستنا بالمدد
أنا فقير محسوب عليكى
يا ستنا أرجو القبول
أرجو المدد
مدد ياستنا مدد

لما أجيلك واقف ببابك
وابقى ف جنابك
نفسى إشارة تجيلى
تقول مبروك
انت مقبول حتى
ولو كمالة عدد
مدد ياستنا مدد

باكتب كلامى ودمعى
على خدى سايل
لوجمعته يملا قنانى
مالها عدد
كله فى حبك
وحب جدى المصطفى
والحسن ويا الحسين
وكل أل البيت
أهل الصفا والمدد
مدد يا ستنا مدد

مدد ياستنا مدد …
مدد ياستنا مدد …
على طول هنقول المدد
ياستنا مدد بلا حصر
حتى أ وعدد
الكلام ع اللسان
بييجى وحده
لما بينول المدد
ولما باقوله باسطره بالقلم
اصل اللسان مهما قال
الكلام بيتنسى
لكن الكتابة بالمداد
فيها المدد للأبد
مدد ياستنا مدد
…………………….
الفقير المحب المتفانى
محمود حسين الكتانى

22 10 2016
nabdal7rof

قام بإعادة تدوين هذه على سحر الكلمات.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s




%d مدونون معجبون بهذه: