يوم مختلف 2 بقلم ابراهيم النعمي

13 02 2009

292800192

 

طه حسين ، محمد أحمد خلف الله ، جابر عصفور ، حسن حنفي …

والتثاقف المعرفي ومدى أثره على تشكيل فكر الدكتور نصر أبو زيد

كان ذلك هو محور حديثنا في الطريق إلى بنها ، أنا مصاب بقلق الأسئلة وجمال يجيب على استفساراتي التاريخية لمسيرة المفكر الدكتور نصر أبو زيد  بصدر رحب ، لقد امتد الحديث بنا حتى عرجنا على أزلية الصراع ــ إن جاز التعبير ــ بين كليتي دار العلوم والآداب ، في جامعة القاهرة ، وأخيرا فتح ملف قضية نصر أبو زيد ذلك الملف الضخم الذي عاشه جمال منذ بداياته وكيف تحول مسار القضية من قضية فكرة بحثية أكاديمية في أروقة الجامعة ؛ إلى قضية دينية مسرح أحداثها المحاكم الشرعية ، وكيف تلقفت الصحف المصرية والعربية على حد سواء قضية نصر أبو زيد ؛ وتصدرت صفحاتها الأولى أخبار محاكمته أولا بأول ، حتى انتهى الأمر بهجرة الفكر إلى أوربا ، ليكمل نصر أبو زيد مشروعه الذي بدأه من مصر وليصبح رائدا لمدرسة الهرمينوطيقا في الفكر العربي والإسلامي ،

فجأة توقفت سيارة الميكروباص  التي أقلتنا إلى بنها  ليترجل منها أحد الركاب لتعلن أننا على مشارف مدينة بنها وفي حرم محافظة القليوبية ، وإذ بالنيل العظيم يشق الأرض التي أمامنا وتنتشر الأراضي الزراعية على دفتيه في مشهد جمالي بديع ، يبدو أن المشهد كان يرافقنا منذ خروجنا من القاهرة ولكني لم أتنبه له إلا حين شارفنا على الوصول ، خلال دقائق معدودة كنا نستقل سيارة صغيرة يصطلح أهل بنها على تسميتها “بطة” ، وهي حقا أشبه ما تكون بالبطة التي تسبح في نهر النيل مع رفيقاتها وهي عبارة عن باص صغير يتسع ربما لأربعة أشخاص في مثل حجمي وحجم جمال إذا استثنينا المقعد المجاور للسائق ،

“بنها ” أيها الإخوة الكرام بقراها الصغيرة لمن لم يرها من قبل ترتمي على حضن نهر النيل في وداعة وسكون يلزمك للوصول إلى بعض تلك القرى تجاوز جسر منتصب القامة على النهر لتنزل إلى مكان أقل ما يمكن أن يقال عنه انه ساحر وشاعري وحنون ، فعلا شدني الموقف وقلت لجمال يااااااااااااه المكان جميل هنا

هل أخبركم بتعليق الأستاذ جمال ؟؟!!!

هو كعادته طبعا لا يدع شيئا يمر هكذا لله …

قال أنت زائر لذلك شدهك المنظر  ، لو كنت مقيما هنا لرحلت !!!

بدون تعليق ,,,,

 

كان محمود مضيفنا وزوجته أم آمال ينتظران وصولنا الذي تجاوز موعده ، وكانت جولي حرم الأستاذ جمال الأمريكية تنتظر مرورنا لاصطحابها إلى منزل محمود وعائلته ، وفعلا عرجنا على جولي التي رافقتنا إلى منزل محمود الذي كان يستقبلنا على مقربة من منزله … كانت تلك الفتاة الأمريكية تتحدث بعينيها كثيرا، ابتسامتها وتفاعلها مع ما حولها ومشاركتها للجميع في أحاديثهم جعل للجلوس معها ذوق مختلف ، لقد تولى الأستاذ جمال مهمة الترجمة من وإلى مشكورا …

(محمود )  شاب مصري في العقد الثالث من عمره أسمر، هادئ ، مبتسم ، متحدث لبق ، يوقعك في مصيدة التعلق به من أول لقاء …

وقبل أن نسير معا إلى منزل محمود ( وشوشت) مدام جولي زوجها بكلمتين … فهز جمال رأسه موافقا وقال يا شباب انتظروني لحظة ، الفتاة الأمريكية تعلمني أن هناك واجبا لابد من القيام به ,,,

وفعلا عادا يحملان معهما سلة حلويات لتكون تقدمة لدخولنا إلى منزل محمود بشكل لائق ، شكرا لجولي هذه اللفتة أما صاحبي جمال فقد نسي في أمريكا هذا الإتيكيت المصري الذي حفظته بالتالي مدام جولي .

لم تخل وقفتي مع محمود ونحن في انتظار جمال وحرمه من الحديث عن الكتب ، والقراءة ، والحياة ، عرفت خلالها أن محمود من النوع الكلاسيكي ، وأن شعر المتنبي يكاد يسيطر عليه ، وعرفت ولعه بكتابات طه حسين والعقاد ، وأخيرا كشف لنا عن ميله  الجارف للأدب الانجليزي .

وصلنا منزل محمود واستقبلتنا حرمه عند الباب، استقبلتنا السيدة (غادة) أم آمال بالترحيب والابتسامة الصادقة والكرم الأصيل قالت كلاما كثيرا يعبر عن سعادتها بضيوفها ولكن ما فعلته كان أكثر من كلامها ، لقد عشنا مع محمود وزوجته يوما عائليا حميما شعرنا أننا بين أهلنا الأقربين ، أصدقكم القول أنهما أخجلاني ورفيقاي بما قدماه لنا من حسن الاستقبال وجميل الحديث ، ولا أنس أن أقول أن السيدة أم آمال طباخة بامتياز وحين سألتني عن رأيي في الأكل قلت لها سأترجم رأيي في هذه المائدة العامرة كتابة لا كلاما ، ولكني اكتشفت أنني عاجز عن التعبير مشافهة وكتابة,

لم ينته يومنا بعد وللحديث بقية ….

 

تابع <<

 


الإجراءات

Information

2 تعليقان

19 08 2010
غير معروف

ما احلى اللمة والخلان

2 09 2010
Iron Cobra

سبحان الله، عندما تحدثت عن زوجة أستاذ جمال كأنك تتحدث بالضبط عن زوجتى، فمعها تشعر أنك مع مصرية ولدت في الجسد والمكان الخطأ.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s




%d مدونون معجبون بهذه: